أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية صباح اليوم الجمعة، اصدار حكم بالسجن على رجل أعمال لبناني زعمت أنه ممول مهم لـ"حزب الله" اللبناني.

وزعمت وزارة العدل أن قاسم تاج الدين رجل الأعمال اللبناني المعروف هو المسؤول الاول عن تمويل حزب الله، مشيرةً إلى اصدار حكم عليه بالسجن خمسة أعوام وبدفع غرامة مالية قيمتها 50 مليون دولار.

وقال مساعد المدعي العام، بريان بنزكوفسكي: "إن الحكم الصادر بحقه وغرامة الـ50 مليون دولار في هذه القضية، ما هما سوى أحدث الأمثلة لجهود وزارة العدل المتواصلة من أجل تعطيل وتفكيك حزب الله والشبكات الداعمة له".، على  حد قوله.

ويلغ رجل الاعمال اللبناني قاسم تاج الدين (63 عاماً) أقر –وفقاً للمزاعم الامريكية- في شهر ديسمبر الماضي أمام محكمة بالذنب بتهمة الالتفاف على عقوبات تمنعه من التعامل مع شركات أمريكية، وفي مايو 2009، اعتُبر تاج الدين "ممولا ماليا مهما" لمنظمة "إرهابية" من قبل السلطات الأمريكية، بسبب دعمه لـ"حزب الله" اللبناني الذي تصنفه الولايات المتحدة منظمة إرهابية.

والقت قوة شرطية في مارس 2017 القبض على تاج الدين في المغرب لدى وصوله للدار البيضاء بناء على طلب السلطات الأمريكية.

 

المصدر: روسيا اليوم