التقى رئيس محكمة التمييز ومجلس القضاء الأعلى في لبنان، اليوم الجمعة، مع مفوض الشرق الاوسط للجنة الدولية لحقوق الانسان للتباحث حول قضايا عديدة.

وعقد رئيس محكمة التمييز ورئيس المجلس الاعلى القاضي جان فهد لقاء عمل مع مفوض الشرق الاوسط للجنة الدولية لحقوق الانسان ومستشارها لشؤون الامم المتحدة في جنيف السفير الدكتور هيثم ابو سعيد يرافقه رئيس اللجنة القانوتية لدى المحاكم الدولية المحامي الدكتور معن الاسعد، مستشار الشؤون الاستراتيجية العميد الركن حسن بشروش، عضو المجلس التنفيذي في الشرق الاوسط المنسق أديب أسعد وعضو الامانة عصام الخطيب، كما حضر أمين سر المجلس القضاء الاعلى القاضي جان طنوس. 

وسلّم السفير ابو سعيد القاضي فهد رسالة من اللجنة تضمنت فيه استنكار اللجنة التهجم السياسي على القضاء والاجهزة الامنية، معتبرا أن هذا يُفرغ الدولة من قوتها في فرض القانون وضبط التجاوزات، كما يُكسر عمود الفقري للدولة اذا ما استمر هذا الأمر، بالاضافة الى لائحة أسماء الاعضاء ااذين يعملون في اللجنة لمواكبة ومتابعة العناوين والاستحقاقات الحقوقية في لبنان والمنطقة. 

وبحث السفير ابو سعيد والقاضي فهد شؤون حقوقية محلية ذات طابع دولي والسبل المشتركة من أجل تفعيل كل ما هو إعاقة في تطبيق سليم للقوانين الحقوقية الدولية. 

وأشار السفير ابو سعيد أنه لمس إهتمام كبير من قبل رئيس محكمة التمييز القاضي فهد وغيرة جدية من أجل تفعيل الاصلاحات المطلوبة، كما لمس إهتمام القضاء في العمل المهني الدولي والذي يرتكز على الاصول الوطنية التي لا تقبل الاملاءات المبالغة في مضمونها وإنما العمل الجاد الميداني والفعلي.