قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب: "إن على إسرائيل مقاطعة نائبتي الكونغرس إيلهان عمر ورشيدة طليب لدعمهما حركة مقاطعة إسرائيل (BDS)".

وأضاف ترامب، في تصريحات نقلتها قنوات أمريكية: "  "إذا أرادت النائبتين، "عمر وطليب" مقاطعة إسرائيل، فينبغي لإسرائيل أن تقاطعهما أيضاً". مشيراً برأيه، إلى أنه يجب على: " السلطات الإسرائيلية الاستفادة من القانون الذي يحظر دخول الأجانب الذين يدعمون خدمات تنمية الأعمال التجارية".

المتحدثة باسم البيت الأبيض ستيفاني غريشام، دعمت هذه التصريحات وقالت: " من حق الحكومة الإسرائيلية أن تفعل ما تريد".

وتأتي هذه التصريحات على خلفية، عزم أعضاء الكونغرس الأمريكي، على زيارة إسرائيل، مما سبب جدلاً واسعاً، حول إمكانية حظر دخول  السياسيين الذين يدعمون حركة مقاطعة إسرائيل كـ النائبتين: " إلهان عمر ورشيدة طليب".