تراجعت، أرباح شركة النفط السعودية العملاقة "أرامكو" خلال النصف الأول من العام الحالي بنسبة 12% مقارنة بالعام الماضي، وذلك وفق تقديرات الخبراء، جاء نتيجة لانخفاض أسعار النفط العالمية.

وقالت وكالة "بلومبرج": "إن هذه هي المرة الأولى التي تعلن فيها أكبر شركة مصدرة للنفط في العالم نتائجها نصف السنوية". ووفقاً لحديث الشركة "أرامكو": " بلغ صافي أرباحها 46.9 مليار دولار خلال النصف الأول من العام الحالي، مقابل 52.9 مليار دولار خلال الفترة نفسها من العام الماضي، وذلك بسبب تراجع أسعار النفط مع ارتفاع النفقات".

وأشارت "بلومبرج" إلى  أن الأسواق العالمية تترقب نتائج الشركة السعودية، في ظل انتظار طرح حصة من أسهمها للبيع في الأسواق العالمية خلال العامين المقبلين.

لكن،  أمين ناصر الرئيس التنفيذي للشركة، قال إنه "رغم انخفاض أسعار النفط خلال النصف الأول من 2019، واصلنا تحقيق أرباح قوية وتدفقات نقدية كبيرة بما يؤكد قوة الأداء التشغيلي" للشركة.

إذ كان متوسط سعر بيع نفط أرامكو خلال الأشهر الستة الأولى من العام الحالي 66 دولارا للبرميل، مقابل 69 دولارا للبرميل خلال الفترة نفسها من العام الحالي.

وفي الآن ذاته، ذكرت "أرامكو" اليوم أنها صرفت توزيعات نقدية للمساهمين بقيمة 46.4 مليار دولار خلال النصف الأول من العام الحالي، مقابل 32 مليار دولار خلال الفترة نفسها من العام الماضي، رغم تراجع الأرباح.

 

يشار إلى أن "أرامكو" نشرت بياناتها المالية السنوية لأول مرة في نيسان/أبريل الماضي، وذلك قبل طرح سندات قيمتها 12 مليار دولار في ذلك الوقت.