اعتقلت قوات الأمن العراقية، مساء اليوم الاربعاء ، 14 عنصراً من داعش، بينهم عرب في البلدة القديمة بالموصل شمال بغداد.

وقال  النقيب العميد محمد الجبوري، من قيادة عمليات نينوى، في تصريحات  صحافية: إن"شرطة نينوى اعتقلت 14 داعشيا تسللوا اليوم إلى البلدة القديمة، وبحوزتهم أسلحة خفيفة وكاتمة للصوت في منطقة الشهوان وسط الموصل، واقتادتهم إلى مقر قيادة شرطة نينوى للتحقيق معهم"، موضحاً: أن"من بين المعتقلين ثلاثة قادة يحملون الجنسية المصرية، وآخر سعودي الجنسية".

وأضاف النقيب أحمد العبيدي من شرطة نينوى لوكالة الأنباء الألمانية في تصريحٍ أخر: إن "اثنين من عناصر الحشد العشائري السني قتلا اليوم بمسدسات كاتمة للصوت في قرية العذبة التابعة لناحية الشورة (60 كيلومتر جنوب الموصل) من قبل عصابات مسلحة وهما في واجبهما بنقطة تفتيش".

وذكر: " مازالت مناطق عديدة من محافظة نينوى، خاصة القريبة من الحدود السورية غربي البلاد تشهد نشاطا لخلايا تنظيم داعش، التي تنفذ عمليات اختطاف وقتل وتفجيرات على الرغم من القضاء على تنظيم داعش عسكريا في معظم مناطق البلاد".