تمكنت قوات الجيش السوري من السيطرة على بلدة مدايا في ريف إدلب الجنوبي مؤمنة نطاق تقدمها باتجاه مدينة خان شيخون الإستراتيجية.

وأوضح مراسل وكالة "سبوتنيك" الروسية في ريف إدلب أن قوات الجيش السوري تابعت تقدمها عبر محور مدينة الهبيط جنوب إدلب وتمكنت من السيطرة على بلدة مدايا شمال بلدة كفرعين، بعد اشتباكات عنيفة مع المجموعات المسلحة في المنطقة.

ونقل المراسل عن مصدر ميداني في جبهات القتال قوله: "إنّ وحدات الجيش السوري تسعى لتأمين المنطقة من الجهة الشمالية والجنوبية لمحور الهبيط لتأمين القوات التي تتقدم عبر هذا المحور باتجاه خان شيخون"

وأضاف المصدر أن مدفعية الجيش السوري نفذت رمايات مركزة على مواقع التنظيمات الإرهابية في محيط المنطقة على حين وجه الطيران الحربي سلسلة من الغارات الجوية قاطعا خطوط إمداد المسلحين الخلفية ما أسهم بتقدم القوات بريا بنجاح واقتحام بلدة مدايا.

وسيطرت قوات الجيش السوري أمس الأربعاء، على بلدة وتل عاس ومزارع المنطار بعد اشتباكات هي الأعنف مع المجموعات المسلحة في المنطقة منذ أسابيع، واصلة إلى مشارف مدينة خان شيخون، حيث باتت القوات مشرفة ناريا من بعد ٣ كم من مدخل مدينة خان شيخون الغربي.