أعلنت المقاومة الإسلامية في لبنان اليوم الاثنين، عن تمكن مجاهديها من اسقاط طائرة إسرائيلية مسيرة حاولت العبور باتجاه الأراضي اللبنانية في خراج بلدة رامية الجنوبية.

واسقاط الطائرة هو دليل على جهوزية المقاومة الإسلامية للتصدي لأي اعتداء اسرائيلي على لبنان، إضافة إلى التأكيد على أن المقاومة لا تخشى أحد ولن تسمح بتغيير قواعد الاشتباك كما تحدث زعماء حزب الله سابقاً.

نص بيان المقاومة الاسلامية:-

تصدى مجاهدو المقاومة الإسلامية بالأسلحة المناسبة لطائرة إسرائيلية مسيرة أثناء عبورها للحدود ‏الفلسطينية - اللبنانية باتجاه بلدة رامية الجنوبية، حيث تم إسقاط الطائرة المسيّرة في خراج البلدة ‏وأصبحت في يد المقاومين وذلك يوم الاثنين 09-09-2019.‏

وما النّصر إلا من عند الله العزيز الجبار ‏.

وفي ذات السياق اعترف جيش الاحتلال الإسرائيلي بتحطم طائرة عسكرية مسيرة صغيرة الحجم جنوب لبنان.

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال: "لا يوجد مخاوف من تسرب معلومات من الطائرة التي تم اسقاطها".