توفي المخرج اللبناني الكبير وصانع النجوم سيمون أسمر، عن عمر يناهز الـ76 عاما، بعد صراع مع المرض، الأمر الذي اصاب اللبنانيون ومشاهير الفن والنجوم بالحزن الكبير.

ومع رحيل صانع النجوم سيمون أسمر، مساء الأربعاء الماضي، يطوي لبنان صفحة مبدع صنع جيلا بأكمله من الفنانين، لكن بصمته ستبقى موجودة في عالم الفنّ والشاشة الصغيرة.

ومن أبرز الفنانين الذين ظهروا على يده "ماجدة الرومي، ومنى مرعشلي، ووليد توفيق، وعبد الكريم الشعار، ونهاد فتوح، ونوال الزغبي، ووائل كفوري، وعاصي الحلاني، وراغب علامة، وآخرون.

ويرحل سيمون الحاصل على لقب صانع النجوم، تاركا خلفه إرثا من الصفحات المشرقة التي تستقر في وجدان أجيال تبحث عن مثل حرفيته، لاسيما أنه تمكن من تخريج دفعة من أهم الفنانين في لبنان من خلال برنامج "استوديو الفن".

وحصل سيمون الأسمر على أكثر من 20 جائزة في لبنان والعالم، منها أفضل مبدع تلفزيوني عام 1994، وجائزة مفتاح سيدني في أستراليا في العام نفسه، كما قدمت له موسوعة جائزة العام الدولية في العام 1997.

وكانت قد تضاربت الأنباء الواردة مساء الأربعاء عن وفاته، بعد أن نعاه الإعلامي اللبناني #نيشان من خلال تغريدة على تويتر، ليتم بعدها نفي الوفاة، والإفادة أنه في حال صحية حرجة.