قدر موقع إلكتروني عبري، أن إسرائيل، على أبواب، هجوم جديد ومختلف.

وذكرموقع "نتسيف نت" العبري: " أن أحد القادة الأمريكيين المتخصصين في مكافحة "هجمات السايبر"، أو القرصنة الإلكترونية، حذر إسرائيل والدول الغربية من هجمات إلكترونية".

وقال الموقع، نقلاً عن  وينسنت ستيوارت، نائب قائد القيادة السيبرانية الأمريكية السابق، والذي استقال قبل عدة أشهر: " إن إسرائيل والدول الغربية مهددة بهجوم سيبراني من قبل جماعات إرهابية، مثل "داعش"، والقاعدة، يمكنه أن يدمر البنية التحتية للبلاد".

وأضف الموقع: " أنه لم يتوقع أحد أن يقوم خاطفو طائرات بمهاجمة أهداف استراتيجية وتدميرها، كما جرى في الحادي عشر من سبتمبر/أيلول 2001". مشيراً إلى أن: "بعض الحكومات الغربية تأخذ الهجمات الإلكترونية على محمل الجد، لكنها ليست مستعدة لهجوم متطور من قبل مجموعة إرهابية قد تؤثر على هجوم سيبراني خطير".