أصيب عددٌ من المتظاهرين الفلسطينيين برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي مساء اليوم الجمعة على حدود قطاع غزة خلال المسيرات الأسبوعية التي تنظمها "الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار".

وأعلنت وزارة الصحة في قطاع غزة، إصابة 30  مواطناً،  بجراح مختلفة بينهم حالات خطرة، جراء إطلاق  قوات الاحتلال الإسرائيلي المتمركزة على طول الحدود الشرقية لقطاع غزة، النار عليهم.

وأفاد مراسلنا أن جماهير واسعة، شاركت في مسيرات العودة مساء اليوم استجابة لنداء الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار تحت عنوان "فلتشطب أوسلو من تاريخنا"، مشيراً إلى أن عشرات الآلاف يشاركون في كافة خيام العودة المقامة على طول الحدود الشرقية لقطاع غزة.

وأوضح مراسلنا أن مواجهات عنيفة جدًا اندلعت بين المتظاهرين وقوات الاحتلال حيث بدأت قوات الاحتلال بإلقاء قنابل الغاز المسيل للدموع تجاه المشاركين الأمر الذي دفع المشاركين في المسيرات إلى القاء قنابل حارقة والحجارة تجاه جنود الاحتلال واشعال الكوشك لأول مرة منذ أسابيع عدة.

وكان صحفيون إسرائيليون تحدثوا منذ صباح اليوم الجمعة عن استعدادات مكثفة لجيش الاحتلال الإسرائيلي للتصدي للمتظاهرين السلميين.