وصف الإعلامي اللبناني، فيصل عبد الساتر، النائب في البرلمان اللبناني، وليد جنبلاط بأنه: "فاقد للرجولة ولا يعرف من هم الرجال".

كان ذلك، خلال، رد الاعلامي اللبناني فيصل عبد الساتر عبرتويتر على النائب وليد جنبلاط بعد سلسلة تغريدات لجنبلاط هاجم فيها الرئيس السوري بشار الأسد وبعض فصائل لجان المقاومة في الجنوب السوري من الطائفة الدرزية.+

Faysal [email protected]

البعض في لبنان يعلمون بقرارات المحكمة الدولية قبل صدورها. لذا نراهم يبيعون المواقف ويطلقون التصريحات المدفوعة من لدن الاميركي والسعودي وبعضهم اسرائيلي باتجاه لحود والضباط و حزب الله وسوريا والقائدين رضوان وذو الفقار. استرجعوا مواقف جنبلاط، انه حكاية الحقد والغدر الكاملة.

وقال فيصل في التغريدات التي اقتبسناها: " يستريح قليلا ويعود لينفث سمومه وحقده .يتذكر سلطان باشا الاطرش والشهيد القائد عصام زهرالدين وهو اكثر من اساء لاهل جبل العرب الشرفاء ودعم بعض مثيري الفتنة  وتسبب بإراقة الدم . ويحدثك عن الوفاء وهو كائن من الغدر والطعن في الظهر و5 ايار كادت ان تشعل لبنان. بشار الاسد عملاق وانت قزم". ‎

Faysal [email protected]

يستريح قليلا ويعود لينفث سمومه وحقده .يتذكر سلطان باشا الاطرش والشهيد القائد عصام زهرالدين وهو اكثر من اساء لاهل جبل العرب الشرفاء ودعم بعض مثيري الفتنة وتسبب بإراقة الدم . ويحدثك عن الوفاء وهو كائن من الغدر والطعن في الظهر و5 ايار كادت ان تشعل لبنان. بشار الاسد عملاق وانت قزم.

عرض الصورة على تويتر

 

وأضاف: " لا يترك وسيلة للتوسط ، همه ان ترضى عليه المقاومة وان يلتقي سيدها ، وبعد اكرام الوسيط ، عقد اللقاء. سموه لقاء "مصارحة" !. لكن من كان الغدر يطبع كل سلوكه، لا ينفع معه اي لقاء وصراحته  حربائية الالوان. بعد اللقاء بايام قليلة لفظ حقده على سوريا ورئيسها. الرسالة واضحة،سيٱتيك الجواب ".‎

 

Faysal [email protected]

لا يترك وسيلة للتوسط ، همه ان ترضى عليه المقاومة وان يلتقي سيدها ، وبعد اكرام الوسيط ، عقد اللقاء. سموه لقاء "مصارحة" !. لكن من كان الغدر يطبع كل سلوكه، لا ينفع معه اي لقاء وصراحته حربائية الالوان. بعد اللقاء بايام قليلة لفظ حقده على سوريا ورئيسها. الرسالة واضحة،سيٱتيك الجواب

عرض الصورة على تويتر

‏وتابع: " يصف الكبار باشباه الرجال!، ويضع صورة الرئيس بشار الاسد !. تذكير، حزب الله قاتل ويقاتل في سوريا، وقدم الكبار من القادة  والشهداء والجرحى. فهل قاتل هؤلاء الى جانب اشباه الرجال؟!. بلغة زبال نيويورك وبائع المواقف ومزارع شبعا، كل شيء مباح.صحيح فاقد الرجولة لا يعرف من هم الرجال".

 

Faysal [email protected]

يصف الكبار باشباه الرجال!، ويضع صورة الرئيس بشار الاسد !. تذكير، حزب الله قاتل ويقاتل في سوريا، وقدم الكبار من القادة والشهداء والجرحى. فهل قاتل هؤلاء الى جانب اشباه الرجال؟!. بلغة زبال نيويورك وبائع المواقف ومزارع شبعا، كل شيء مباح.صحيح فاقد الرجولة لا يعرف من هم الرجال. يتبع

عرض الصورة على تويتر