تمكنت طائرة القرن الـ21 الروسية من الاقلاع من مطار "جوكوفسكي" في ريف العاصمة الروسية موسكو وهبطت في مطار إسطنبول وهي الرحلة الدولية الأولى لتلك الطائرة.

ووفقًا لوسائل الاعلام فإن طائرة (إم إس-21) والتي تلقب بطائرة "القرن" قطعت مسافة 2500 كيلومتر خلال 3.5 ساعة وقد صممت الطائرة للاستخدام فقط على الخطوط الجوية القريبة والمتوسطة المدى، وتتسع لـ150 إلى 211 راكبا.

ومن المتوقع أن تبدأ روسيا رسميًا في تصنيع نماذج جديدة ومتعددة من طائرات "إم إس-21" في عام 2021.

ووفقًا لموقع "سبوتنيك" الذي نقل عن مصدر إعلامي في شركة "إيركوت" إحدى الشركات الروسية المصنعة للطائرات قوله: "إن طائرة "إم إس-21" طارت إلى أول معرض دولي لها هو مهرجان تكنولوجيا الطيران والفضاء "تكنوفيست" الذي تنطلق فعالياته في مدينة إسطنبول التركية في 17 سبتمبر/أيلول وتستمر حتى 22 سبتمبر.

واستعدت روسيا للمشاركة في مهرجان تكنولوجيا الطيران والفضاء بتركيا بعدد من الطائرات من بينها اثنتان من طائرات الركاب الجديدة، "إم إس-21" و"سوخوي سوبرجيت".