واصل ليفربول مسيرته المظفرة في الدوري الإنجليزي الممتاز، وحقق الفوز السابع من أصل 7 مراحل، ليصل إلى النقطة 21 ويعزز موقعه في صدارة المسابقة.

وجاء الفوز السابع لبطل أوروبا في الدوري المحلي، على حساب مضيفه شيفيلد يونايتد، بهدف نظيف، بعد مباراة صعبة لم يحسمها سوى خطأ فادح من حارس أصحاب الملعب.

وجاء هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 70، بعد تسديدة على الطائر للهولندي جورجينيو فينالدوم من على حدود منطقة الـ18، مرت من بين يدي وقدمي ديان هندرسون حارس مرمى شيفيلد.

وباءت محاولات الثلاثي الهجومي لليفربول، محمد صلاحوساديو ماني وروبرتو فيرمينو، بالفشل، فيما شهد الفريق في الدقائق الأخيرة هجمات خطيرة من أصحاب الأرض.

وتستأنف مباريات المرحلة السابعة، السبت والأحد، حيث يحل مانشستر سيتي صاحب المركز الثاني ضيفا على إيفرتون، في اختبار صعب لحامل اللقب.