قصف الجيش التركي، 181 هدفاً  لقوات سوريا الديمقراطية، منذ بدء العملية العسكرية التركية في سوريا، وفق ما أعلنته وزارة الدفاع التركية.

وأضاف وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار في تصريحات صحفية: أنه "مثلما جرى في السابق، فإن عملية نبع السلام أيضا لن تمس الناس المدنييين والأبرياء والمعالم الأثرية والمباني الثقافية والدينية والبيئة". متابعاً: "نولي أهمية كبيرة جدا ليس لأمن بلدنا وأمتنا فحسب بل أيضًا لأمن الجماعات الدينية والإثنية الأخرى التي تعيش في المنطقة".

ويوم الأربعاء الماضي، أعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان عن بدء عملية بلاده العسكرية ضد قوات سوريا الديمقراطية في سوريا.

وأدانت الدول العربية العدوان التركي ضد سوريا، معتبرة أن ذلك اعتداءً صارخاً على سيادة دولة عربية شقيقة.