أعلن التلفزيون الإيراني الرسمي اليوم الجمعة أن انفجار ناقلة النفط الايرانية قرب ميناء جدة السعودي كان بسبب صاروخين أطلقا اتجاه الناقلة.

وأوضح شركة ناقلات النفط الوطنية الإيرانية "الصاروخان أصابا السفينة المملوكة لإيران قرب مدينة جدة الساحلية بالمملكة العربية السعودية في البحر الاحمر.

ولم تحدد شركة ناقلات النفط الجهة التي قامت بإطلاق الصاروخين حتى اللحظة.

ومن المتوقع أن يتم اتهام المملكة السعودية باستهداف ناقلة النفط الايرانية، لاسيما بعد اتهام السعودية لإيران بالوقوف وراء استهداف مصفاتي النفط التابعتين لشركة ارامكو السعودية والذي  تسبب بأضرار اقتصادية كبيرة على الاقتصاد السعودي.

ولا تزال القوات الايرانية تجري تحقيقًا في الهجوم على الناقلة للتأكد من مصدر اطلاق الصاروخين.

ومن المؤكد أن استهداف ناقلة النفط الايرانية قرب ميناء جدة السعودي سيعيد المشهد المتوتر بقوة في الخليج العربي بين المملكة السعودية وحلفائها الخليجيون من جهة وجمهورية ايران الاسلامية.