بعد إصابتها بصاروخين  وهي في طريقها في البحر الأحمر – وفق الرواية الإيرانية – تتجه ناقلة النفط الإيرانية إلى ميناء "لارك" الإيراني.

ونقلت وكالة "روتيرز" عن بيانات "رفينيتيف" للشحن: "أن الناقلة "سينوبا"، تتحرك باستخدام محركها، وأنها تتجه إلى جزيرة لارك قبالة الساحل الإيراني".

وكانت الناقلة قد تعرضت لانفجار، قرب ميناء جدة السعودي، فجر اليوم، دون إصابات في أفراد الطاقم، لكن الانفجار أدى إلى تلف اثنين من صهاريح النفط الرئيسية فيها، ما أدى إلى تسرب نفطي في البحر. وبحسب شركة النفط الوطنية الإيرانية، أصيبت الناقلة بصاروخين استهدفا الناقلة عند الساعة 5:00 و5:20 فجر اليوم.

وأشارت الشركة إلى أن تسرب النفط من الناقلة قد توقف.

وكنت الخارجية الإيرانية، قد اعتبرت أن الهجوم عمل متهور وخطير.