أصيب اثنان من القوات الأمنية السورية، بجراح طفيفة، جراء استهداف دورية تابعة للشرطة العسكرية السورية، بعوبتين ناسفتين، في جنوب سوريا.

وأعلن رئيس مركز المصالحة الروسي، اللواء أليكسي باكين خلال مؤتمر صحفي: "أنه تم تفجير عبوة ناسفة يدوية الصنع في طريق سير دورية الشرطة العسكرية الروسية في محافظة درعا السورية عند الساعة 10:25 صباح اليوم". مضيفاً: " وبعد 20 دقيقة تم تفجير عبوة ناسفة أخرى، بالتزامن مع وصول فريق للأجهزة الأمنية السورية إلى المكان".

بحسب رئيس المركز، لم يتسبب الاستهداف بوقوع ضحايا أو إصابات بين العسكريين الروس، لكن أصيب، اثنين من القوات الأمنية السورية، بجروح طفيفة.

المصدر: RT