أصَرَ نجل مريضة بغرفة الرعاية المركزة على اشراك والدته بحفل عقد قرانه من داخل غرفة الرعاية، بعدما أن سمحت له إدارة مستشفى ناصر العام بشبرا الخيمة في مصر.

واوضحت إدارة مستشفى ناصر العام بشبرا الخيمة أنها استقبلت سيدة مسنة وتم إجراء الفحوصات اللازمة، وحجزها بوحدة العناية المركزة، غير أن دخولها للمستشفى تزامن مع عقد قران نجلها، ما اصابها بحزن شديد، ما اضطر المستشفى لإقامة احتفالية بسيطة داخل غرفة العملية.

واشارت المستشفى إلى ان نجل السيدة المريضة عندما سمع بفكرة اقامة حفل زفافه من داخل العناية المركزة وامكانية ذلك، اصر على تطبيق الفكرة.

ونظمت العلاقات العامة في المستشفى احتفالية بسيطة داخل غرفة العناية، مشترطة على أن تكون هناك حالة من الهدوء داخل المستشفى وإتمام الإجراءات داخل غرفة الرعاية لإدخال السرور على المريضة التي شهدت حالتها تحسنا كبيراً، بعدما شاهدت نجلها وعروسه وهما يخطوان أولى خطوات المستقبل وتكوين عائلة جديدة.