ذكرت وكالة فرانس برس أن 16 شخصًا قتل وأصيب اثنين بجراح بالغة الخطورة مساء اليوم السبت في هجوم مسلح على مسجد شمال بوركينا فاسو.

وأوضحت فرانس برس، أن المسلحين هاجموا المسجد الكبير في سالموسي بين الساعة 19,00 و20,00 ما أسفر عن مقتل 16 شخصًا على الأقل".

أحد سكان بلدة غوروم-غوروم القريبة أكد وقوع الهجوم وأن سكان سالموسي فرّوا من منازلهم بعد العملية.

وبقيت بوركينا فاسو حتى العام 2015 في منأى من أعمال العنف التي شهدتها مالي ومن ثم النيجر، جارتاها شمالاً، إلا أن بعض التابعين لتنظيم "داعش" بدأوا بالتغلغل داخل المناطق الشمالية ومن ثم الشرقية قبل تهديد حدودها الجنوبية والغربية.

ووفقًا لإحصائية فرانس برس فإن المسلحون قتلوا نحو 600 شخص، فيما تشير مجموعات المجتمع المدني إلى أن الحصيلة تجاوزت ألف قتيل احصائية غير رسمية.