اندلعت، فجر اليوم، عدة حرائق في بلدات لبنانية، بقضاء عكار شمالي لبنان، بسبب الرياح الحارة التي تشهدها البلاد، وأدت لاحتراق مساحات واسعة من أشجار الزيتون والأعشاب اليابسة واقتربت من مناطق سكنية، وشكلت خطراً محدقاً على اللبنانيين.

وأعلنت، دائرة العلاقات العامة في بلدية بيروت، صباح اليوم، أن محافظ بيروت القاضي زياد شبيب، أصدر تعليمات بأن تتوجه قوة من فوج إطفاء العاصمة لتقديم المساعدة من أجل إخماد النيران التي اندلعت في مرتفعات منطقة الدبيه، بحسب وسائل إعلام لبنانية.

ونقلت "الوكالة الوطنية للإعلام" الرسمية في لبنان، أنه تم إخماد حريق في جبل بلدة النفيسة في عكار، عد حوالي ست ساعات من اندلاعه. مشيرة إلى أن الرياح الحارة ساهمت في امتداد النيران إلى أراضي بلدتي مشحا والشيخ محمد حيث اقتربت من المنازل، قبل أن يتمكن عناصر الدفاع المدني ومتطوعون، بدعم من الجيش وقوى الأمن الداخلي، من السيطرة على ألسنة اللهب وإخمادها.

وذكرت وسائل إعلامية لبنانية، أن النيران، التهمت، مساحات كبيرة من الأعشاب اليابسة وأشجار الزيتون والأشجار المختلفة، ولامست المنازل في البلدات الثلاث، وكادت تصل إلى أعمدة الاتصالات الخليوية الموجودة على رأس الجبل. مبينة: " أن أربعة حرائق اندلعت في بلدة كروم عرب، أخمدت أيضا، بعد أن آتتئ على مساحات من الأشجار واجتاحت مقبرة البلدة ولامست المنازل".

 

وأشارت إلى أن مزيدا من الحرائق اندلعت في بلدات عكارية أخرى بينها حريق في محلة الملول بين بلدتي بزال وقبعيت، وآخر في جبل السنديانة، وحريق ثالث بين بلدتي ديردلوم والحصنية".

وتفاعل اللبنانيون مع الحرائق عبر تويتر، تحت هاشتاج #لبنان_يحترق و#حرائق_الدبية، مرفقين خلال تغريداتهم، فيديوهات وصور للحرائق، وعبروا عن خوفهم من امتداد الحرائق.