رد المكتب الإعلامي لرئاسة الجمهورية اللبنانية، حول الشائعات التيب انتشرت وأعلنت عن وفاة الرئيس ميشال عون.

وأكد المكتب في البيان الذي نشره حساب رئاسة الجمهورية اللبنانية عبر موقع "تويتر"، أنه "لا صحة لتلك الشائعات". مضيفاً:" لا صحة إطلاقا للشائعات التي توزع مساء أمس الاثنين حول صحة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون".

ودعا خلال البيان إلى: "التنبه من مثل هذه الأكاذيب التي تروجها جهات معروفة بقصد احداث بلبلة في هذه الظروف الدقيقة التي تمر بها البلاد".

ويعيش لبنان موجة من الاحتجاجات الكبيرة تطالب باستقالة الحكومة، رفضاً للسياسات الاقتصادية الراهنة في البلاد.

 

وأمس، ذكرت وكالة "رويترز": أن ما نسب اليها وتناقلته وسائل التواصل الاجتماعي وبعض المواقع الاخبارية، حول معلومات تفيد بوفاة الرئيس ميشال عون إثر إصابته بذبحة قلبية" غير صحيحة تماماً، وهي ملفقة باسم الوكالة.

وقالت: " كذلك المعلومات التي تتحدث  تصريح النائب السابق وليد جنبلاط لرويترز بأن حزبه قرر الاستقالة من الحكومة وأن ورقة الحريري مرفوضة، غير صحيحة.

وتؤكد "رويترز" أن هذه الأنباء المنسوبة اليها كاذبة وعارية تماما عن الصحة ولم ترد على نشرة رويترز أي أخبار بهذا المعنى، وإنما تناقلتها صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي تحمل اسم "رويترز" بشكل زائف.

ختمت: نتمنى على المشتركين أن يتابعوا أخبار نشراتها على الموقع الرسمي للوكالة على الانترنت.

وكانت بعض المواقع الاخبارية ومواقع التواصل الاجتماعي، قد تناقلت الأخبار التي أشرنا إليها، ونسبوها لوكالة رويترز، إلا أن الأخيرة أكدت عدم صحتها.