عاد أكثر من  820 سوري من  أراضي الأردن ولبنان، خلال الــ24 ساعة الأخيرة وفق ما أفاد به المركز الروسي لاستقبال وتوزيع وإسكان اللاجئين.

وقال: "إن أكثر من 820 شخصاً عادوا إلى سوريا من أراضي الأردن ولبنان، خلال الــ24 ساعة الأخيرة. وفي هذا السياق، ذكر المركز في نشرة له بهذا الشأن على الموقع الرسمي لوزرة الدفاع الروسية: “خلال الــ24 ساعة الماضية عاد 826 لاجئا إلى الجمهورية العربية السورية قادمين من أراضي الدول الأجنبية، من بينهم 399 لاجئا (120 امرأة و204 أطفال) من لبنان عن طريق معبري جديدة يابوس وتلكلخ، بالإضافة إلى 427 شخصا (128 امرأة و218 طفلا) عادوا من الأردن عبر معبر نصيب.

وأضاف المركز أنه، خلال الـــ24 ساعة الماضية، لم يعد أحد من النازحين إلى مكان إقامته الدائم داخل البلاد. وبالإضافة إلى ذلك، تم خلال الــ24 ساعة الأخيرة، بحسب النشرة، ترميم 5 منازل سكنية ونقطة إسعاف ومحطة فرعية للطاقة الكهربائية.

إلى جانب ذاك، قامت الوحدات الفرعية التابعة لسلاح الهندسة العسكرية للجيش العربي السوري خلال الــ24 ساعة الأخيرة، بحسب النشرة، بعملية تطهير أراضي من الألغام على مساحة 2.0 هكتار. وذلك بالإضافة إلى قيام الخبراء باكتشاف وتدمير 27 عبوة قابلة للانفجار.

ويستمر الجيش السوري في تأمين الأراضي السورية لعودة النازحين السوريين من الدول التي نزحوا إليها بفعل الأزمة في البلاد.