أطلقت وزارة الدفاع الروسية، مجموعة من الصواريخ الباليستية من نوع بولافا عابرة للقارات في اطار التدريبات العسكرية الروسية لحاملة الصواريخ الاستراتيجية "الأمير فلاديمير".

وكانت وزارة الدفاع اصدرت بيان صباح اليوم الاربعاء أكدت خلاله  نجاح التجربة الأولى لإطلاق صواريخ باليستية من الغواصة النووية الجديدة "الأمير فلاديمير" والتي دخلت الخدمة تحت راية المشروع "بوري-أه".

وأوضحت وزارة الدفاع الروسية أن اطلاق الصواريخ كانت من تحت الماء في البحر الأبيض في كامتشاتكا، مشيرة إلى نجاح العملية.

يُشار إلى أن وزارة الدفاع الروسية تقوم بتدريبات عسكرية مكثفة سواء للقوات البحرية أو الجوية أو البرية في اطار البقاء للاستعداد لأي معركة أو اندلاع مكروه مع الولايات المتحدة الامريكية التي تقوم باستفزاز روسيا في أكثر من منطقة.