كشف مصدر أمني مقرب من نيابة جنوب الجيزة، أن فريقا من النيابة يتتبع تفاصيل الحادثة ويفحص جثة الفنان الشاب هيثم أحمد زكي، الذي توفي داخل منزله بالشيخ زايد بمدينة 6 أكتوبر، وذلك عقب تلقيهم إخطارًا رسميًا بوفاته في الساعات الأولى من اليوم.

وأوضح المصدر الذي - فضل عدم الكشف عن هويته - أنه تبين خلال الفحص والتحري أن "هيثم" مقيم بمفرده داخل المنزل، وغير متزوج، وتتردد عليه خالته.

وأضاف المصدر أنه عقب دخول القوات باب الشقة من قبل القوات بعد استئذان النيابة بكسر الباب، عثرت على الفنان مُلقى جثة داخل الحمام، مشيرة إلى أنه حتى الآن لم يتم اتخاذ أي قرار بالتشريح من عدمه.

وتابع المصدر أنه من خلال استجواب الأشخاص المحيطين بالمنطقة، تبين أنّ الفنان هيثم خرج فجر أمس، وكان يبدو عليه حالة التعب والإرهاق، وأخبرهم أنه يعاني من "مغص"، وذهب إلى إحدى الصيدليات، لشراء أدوية، وعاد مرة أخرى إلى الشقة.

وكشف المصدر أنه لم يظهر طول اليوم، ولم يرد على هاتفه سواء اتصالات خالته أو خطيبته، ما دفعهما إلى التوجه إلى قسم الشرطة وقامتا بالإبلاغ عن تفاصيل الواقعة.

يذكر أن الفنان هيثم وافته المنية في الساعات الأولى لصباح اليوم الخميس، عن عمر ناهز 35 عاما، وهو نجل الفنان الراحل أحمد زكي والفنانة الراحلة هالة فؤاد.