فتح الرئيس السوري بشار الأسد النار على الرئيس التركي رجب طيب اردوغان، على خلفية دعمه الفصائل المسلحة الإرهابية في سوريا.

وأوضح بشار الأسد في تصريحات لقناة روسيا اليوم أن أوروبا تتعامل بمعايير مزدوجة مع الرئيس اردوغان، إذ أن "أوروبا تخشى أردوغان وتحتاجه في آن".

وشدد بشار الأسد على خطورة تهديدات اردوغان بشان إدخال المهاجرين إلى أوروبا، إنه لن مشيراً إلى انه لن يقابل اردوغان على صعيده الشخصي، "لن التقي منظومة أردوغان وسأشعر بالقرف لهذا اللقاء لكن كل ما يحقق المصلحة لسوريا سنقوم به".