أعلنت وسائل إعلام لبنانية، مقتل المواطن علاء أبو فخر، بعد أن أصيب بطلق ناري من قبل سيارة مجهولة تحت جسر خلدة بالقرب من مطار بيروت.

وكان الصليب الأحمر اللبناني، قد قال: " إن الضحية وصل الى المستشفى ولم يكن قد لفظ أنفاسه الأخيرة بعد، لكن سرعان ما توفي نظراً لوضعه الحرج".

ونقل الإعلام اللبناني، أن أبو فخر، ينتمي إلى الحزب التقدمي الاشتراكي وهو عضو في بلدية الشويفات.

وفي الوقت الذي يرى فيه المواطنين أن الحدث يمثل مؤشراً خطيرا، ولم تضضح تفاصيله بعدً، ذكرت وسائل إعلام عن شهود عيان: " أن شخصاً في "جيب" أطلق النار على الضحية اثر تلاسن مع مجموعة من الشبان الذين كانوا يقطعون الطريق".

وتشير مصادر محلية، إلى أن منطقة جسر خلدة، حيث تجمع المتظاهرين، شهدت اشكالا غير معروف طبيعته وأسبابه حتى اللحظة.

المصدر: وكالات