طالب هاشم صفي الدين وهو رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله  بإخضاع البنوك التي تتصرف على هواها للقوانين.

وأضاف صفي الدين في لقاء ثقافي بمدينة بعلبك اليوم السبت قائلاً: "على الرغم من كل ما حصل لغاية الآن من أوضاع اقتصادية صعبة وانهيارات مالية ونقدية، علينا أن نبدأ من حيث يجب أن نبدأ بالمعالجة الحقيقية والاستماع إلى صرخات الناس، فاليوم ليس الوقت المناسب لتصفية الحسابات السياسية، بل علينا التعاون والإهتمام بالأولويات التي تعني كل اللبنانيين".

 

ورأى رئيس المجلس التنفيذي في الحزب أن هناك ثلاثة أسباب ساهمت في تردي أوضاع البلاد، أولها الأداء السياسي الضعيف ثم الوضع الاقتصادي الصعب، وأخيراً الضغط الخارجي الذي يتعرض له لبنان منذ سنوات.

وقال "هناك وفود تأتي إلى لبنان أميركية أو مرتبطة تحديداً بالأميركيين وبالدفاع عن مصالح "إسرائيل"، وتسعى لإضعاف المقاومة وقوة المقاومة".

 

المصدر: النهضة نيوز