قالت قناة الحرة الأمريكية بأن الرئيس دونالد ترامب لن يشارك في جلسات الاستماع التي سيمرر من خلالها قرار عزله، بتهمة إساءة استخدام السلطات.

ونقلت "الحرة" اعلان محامي البيت الأبيض، بات سيبولوني، أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ومسؤولي إدارته لن يشاركوا في جلسات استماع من المقرر أن تبدأ هذا الأسبوع للنظر في تمرير قوانين تتعلق بإجراءات عزل الرئيس.

ويواجه الرئيس الأمريكي تهمةَ استغلال سلطاته الرئاسية عبر الضغط على أوكرانيا لفتح تحقيق لأحد خصومه السياسيين، إذ طلب ترامب من نظيره الأوكراني أن "يهتم" بأمر "جو بايدن" وهو نائب الرئيس الديمقراطي السابق، الذي سيواجه ترامب في الانتخابات المقبلة عام 2020، وقد أثبت حديث ترامب بمكالمة هاتفية مسجلة.

وخاطب سيبولوني الرئيس الديموقراطي للجنة القضائية في مجلس النواب جيري نادلر قائلاً: "لا يمكن توقع مشاركتنا في جلسة استماع بينما لم تتم تسمية الشهود بعد، وليس من الواضح إن كانت اللجنة القضائية ستتيح للرئيس إجراءات عادلة من خلال السماح بجلسات استماع إضافية
 

ومن المقرر أن تبدأ الجولة الثانية من جلسات الاستماع المتعلقة بمساءلة الرئيس الأمريكي الأربعاء المقبل.

وأثيرت الشكوك حول الرئيس ترامب بأنه ابتز أوكرانيا من خلال شرطه بأن يصرف مساعدات عسكرية بقيمة 400 مليون دولار، في مقابل إعلان كييف نيتها التحقيق مع نجل بايدن الذي عمل في قطاع الغاز الأوكراني عام 2014 – 2019 .  

فيما يرفض ترامب التهم الموجهة إليه ويصفها بأنها حملة مطاردة ومحاولة انقلاب، وتوعد بالانتقام من الديمقراطيين في الانتخابات المقبلة.



 

 

المصدر: وكالات