إيران: الإعلان عن 3 أقمار صناعية ستكون جاهزة خلال 6 أشهر

أعلنت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في إيران، على لسان مساعد الوزارة مرتضى براري، أنه سيتم الانتهاء من 3 أقمار صناعية قيد التصنيع في غضون الأشهر الستة المقبلة.

قال براراي في تصريح له اليوم الاربعاء، إن هناك خطة لإنشاء محطة فضائية وطنية في منطقة جناران (شمال شرقي إيران)، وفقا لوكالة "فارس".

وأشار إلى أنه في ضوء الدراسات العلمية المنجزة والجلسات الخبرائية، "فقد تبين بأننا يمكننا عبر إيجاد محطة فضائية في جناران أن يكون لنا وقت أكبر لمشاهدة الأقمار الصناعية وأن نستلم معطياتها بصورة مباشرة".

وأضاف أن "العمل جار لإكمال 3 أقمار صناعية حتى نهاية العام الإيراني الجاري"، موضحا "أن "بارس 1" و"ظفر" هما قمران صناعيان للاستشعار عن بعد واللذان من المقرر وضعهما في مدار على بعد 500 كم عن الأرض".

وأوضح براري، أن "القمر الصناعي "ناهيد" الذي يعتبر قمرا صناعيا للاتصالات، من المقرر وضعه في مدار على بعد 250 كم عن الارض"، مشيرا إلى أن معطيات الاقمار الصناعية يمكنها أن تقدم خدمات متنوعة لمحافظة خراسان الرضوية وأن تكون مؤثرة في التنمية الاقتصادية وتوفير فرصة العمل بالمحافظة.

وقال مساعد وزير الاتصالات، إن "برنامج المنظمة الفضائية الإيرانية لانشاء محطة جناران الفضائية هو لعامين، ونأمل بإنجاز هذا المشروع حتى نهاية فترة الحكومة الحالية، وسيتم انجاز المرحلة الاولى منه حتى نهاية العام الإيراني الجاري (ينتهي في 20 مارس/ آذار 2020)"