الشيخ جبري يحذر من المؤامرة الأمريكية ضد المقاومة اللبنانية

حذر أمين عام حركة الأمة الشيخ عبد الله جبري اليوم الجمعة، من محاولات أمريكية لتحميل المقاومة اللبنانية مسؤولية الفساد المستشري في لبنان لاسيما في ظل تواطؤ داخلي مشبوه مع مساعي واشنطن.

واعتبر الشيخ جبري خلال خطبة الجمعة، أن أزمة الدولار والعقوبات الأميركية المفروضة ضد مؤيدي وعناصر المقاومة، ما هي إلا لعبة بشعة للمؤامرة التي تحاك من أمريكا وإسرائيل ضد المقاومة التي هزمت العدو "الإسرائيلي" وفرضت توازناً للرعب يجعل العدو يعدّ للألف قبل أي اعتداء على لبنان".

وأكد الشيخ جبري، أن من انتصر على العدو الصهيوني يستطيع الانتصار على الفساد المستشري في البلاد، ونصرة الشعب المظلوم المستضعف، موضحاً أن هناك مسؤولية شرعية يتحملها الجميع من دون استثناء.

ونبه أمين عام حركة الأمة، المسؤولون في الدولة اللبنانية إلى الواقع الاقتصادي والاجتماعي الذي يرخي بثقله على اللبنانيين محملهم المسؤولية.