مقتل اللواء عبد العزيز الفغم الحارس الشخصي للملك السعودي في ظروف غامضة

قتل اللواء عبدالعزيز الفغم الحارس الشخصي للعاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز فجر اليوم الأحد في ظروف غامضة وفقًا لوسائل اعلام سعودية.

واللواء الفغم كان الحارس الشخصي للملك عبد الله بن عبد العزيز، وبعد وفاته أصبح حارسا شخصيا للملك سلمان بن عبد العزيز.

وتداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي السبب وراء مقتل اللواء عبد العزيز الفغم، حيث يرى النشطاء أن اللواء الفغم قتل بالرصاص لخلاف مالي مع أحد أصدقائه السابقين.

نايف الفغم وهو نجل شقيق اللواء عبد العزيز الفغم، قال عبر صفحته على تويتر: "عمه قتل عن طريق صديق سابق له، حيث كان موجودا في منزل صديقه فيصل السبتي"، قبل أن يأتي مطلق النار ويرديه قتيلا.

وأضاف أنه "تم إطلاق النار عليه من صديق آخر سابق له بعد اقتحام المنزل؛ بسبب خلاف بينهما".

وكان من اللافت تجنب الصحف الرسمية السعودية الحديث عن سبب وفاة اللواء عبد العزيز الفغم حيث اكتفت بذكر مناقبه وأفضاله والمناصب التي شغلها.

وحاول البعض ربط الوفاة بمشاكل مع القيادة السعودية، على رأسها محمد بن سلمان، وأشار البعض إلى أن حادثة القتل قد تكون تصفية من ولي العهد السعودي.

وكان المعارض السعودي المقيم في لندن، محمد المسعري، قد حذر قبل خمسة أشهر من التضحية بالفغم.

كما كان من الملفت القضاء على القاتل من قبل قوات الشرطة السعودية، الأمر الذي أثار الغموض، وقد يدفن السر معه.