لعلاقته الجنسية.. احالة رئيس وزراء بريطانيا للتحقيق

أحلت السلطات البريطانية في العاصمة لندن رئيس الوزراء بوريس جونسون إلى هيئة الرقابة في الشرطة البريطانية بشبهة ارتكابه سوء سلوك له صلة بسيدة أعمال أميركية عندما كان رئيس بلدية لندن.

وتأتي احالة جونسون بعد مزاعم نشرتها لأول مرة صحيفة "صنداي تايمز" وأفادت بأن جونسون تقاعس عندما كان رئيس بلدية لندن عن كشف علاقته الشخصية الوثيقة بسيدة الأعمال جنيفر أركوري التي تعمل في مجال التكنولوجيا والتي حصلت على آلاف الجنيهات من مخصصات الأعمال العامة وعلى أماكن خلال رحلات تجارية رسمية.

وقال المتحدث باسم جونسون لرويترز "رئيس الوزراء أدى كرئيس لبلدية لندن قدرا كبيرا من العمل وهو يسوق عاصمة بلادنا حول العالم ويروج للندن والمملكة المتحدة كل شيء تم بلياقة وبالطريقة الطبيعية".

أما سيدة الأعمال الأمريكية جنيفر أركوري لم ترد على الفور للتعليق على الاتهامات الموجهة لها ولرئيس وزراء بريطانيا.