إصابة الملك المغربي بـ"فيروس حاد"

تعرض الملك المغربي محمد السادس أمس لالتهاب الرئتين الفيروسي الحاد وفقًا ما أعلنه الديوان الملكي في المغرب، الأمر الذي منعه من المشاركة في تشيع جثمان الرئيس الفرنسي الأسبق جاك شيراك وارسال ولي العهد بدلًا منه.

وجاء في اعلان الديوان الملكي، أن "الملك محمد السادس تعرض لالتهاب الرئتين الفيروسي الحاد"، مشيرا إلى أن طبيبه الخاص نصحه بـ"الخلود لفترة راحة طبية لبضعة أيام".

وكان ملك المغرب، في طريقه إلى فرنسا من أجل تقديم التعازي لأسرة وأقارب الرئيس الفرنسي الراحل جاك شيراك، في إطار خاص، وذلك "اعتبارا للعلاقات الوطيدة والعميقة التي جمعت على الدوام العائلتين ولروابط المحبة والتقدير الخاصة التي يكنها الملك للراحل شيراك".

فيما سيتولى رئاسة وفد المغرب ولي العهد الأمير مولاي الحسن في المراسم الرسمية لجنازة الرئيس الأسبق جاك شيراك.

وكان جاك شيراك قد توفي الخميس الماضي عن عمر ناهز 86 عام، وتم تشيع جثمانه صباح أمس.

وتولى جاك شيراك الرئاسة الفرنسية مرتين ورئاسة بلدية باريس ثلاث مرات. كما تولى منصب رئيس الوزراء مرتين (1974-1976 و1986-1988). وكان قد أسس حزبين هما التجمع من اجل الجمهورية والاتحاد من أجل حركة شعبية إضافة إلى توليه العديد من الحقائب الوزارية منذ أن كان في سن 34 عاما كما انتخب نائبا.