دواء حرقة المعدة خطر كبير يزيد من فرصة الاصابة بمرض السرطان !

أعلنت سلسلة صيدليات CVS الأمريكية أنها ستسحب دواء حرقة المعدة زانتاك "Zantac" من السوق بسبب وجود صلة محتملة للإصابة بمرض السرطان جراء تناوله.

وأفادت قناة  سي بي إس نيوز الأمريكية بأنه لن يتم الاستمرار في انتاج العلامة التجارية الشهيرة التي لا تحتاج إلى وصفة طبية الخاصة بصيدليات CVS من هذا العقار، والمتعارف عليها باسم "رانيتيدين" (الرندين) في المتاجر والصيدليات التي انتشرت بشدة بعد اكتشاف كميات ضئيلة من مادة مسرطنة معروفة من قبل مسؤولي الصحة ضمن مكوناته.

في وقتٍ سابق من هذا الشهر، قالت إدارة الأغذية والعقاقير الأمريكية (FDA)، إن بعض الأقراص من دواء الحرقة التي تم اختبارها تحتوي على كميات صغيرة من مادة الـ N-nitrosodimethylamine""  (NDMA).

ووفقاً لبيان صادر عن الدكتورة جانيت وودكوك، مديرة الأبحاث في مراكز الإدارة لتقييم المخدرات والبحوث، إن مادة (NDMA) ضارة إذا ما تم تناولها وترسبها في الجسم بكمياتٍ كبيرة، لكن المستويات التي وجدتها إدارة الأغذية والعقاقير في الاختبارات الأولية لعقار الـ"رانيتيدين" بالكاد تتجاوز الكميات التي قد تتوقع العثور عليها في الأغذية الشائعة.

ومن جهتها، قالت الإدارة إنه لا ينبغي للناس أن يصابوا بالذعر، لكن يقترحون التحول إلى دواء آخر بينما تختبر الوكالة المزيد من العينات من هذا الدواء.

كما أعلنت شركة الأدوية "Novartis" بالفعل أنها لن توزع إصدارات عامة من عقار  "Zantac" والتي لا تحتاج لوصفة طبية بسبب ما اكتشفته إدارة الأغذية والعقاقير.

وقال متحدث باسم قسم "Sandoz"، في شركة "Novartis"، والذي يصنع نسخة عامة من "Zantac"، إنه لم يتلقى أي تقارير عن مضاعفات ضارة تتعلق باستخدام المنتج، حيث يجب على المرضى استشارة الطبيب أو الصيدلية لمعرفة خيارات العلاج البديلة".

كما أصدرت شركة "Sanofi"، الشركة المصنعة للعلامة التجارية الأصلية لعقار "Zantac"، هذا البيان يوم السبت: "ذكرت إدارة الأغذية والعقاقير الأمريكية (FDA) أن مستويات مادة الـ (NDMA) في الـ "رانيتيدين" في الاختبارات الأولية كانت بالكاد تتجاوز الكميات الموجودة في الأطعمة الشائعة، لذلك نحن نعمل عن كثب مع إدارة الأغذية والعقاقير ونجري تحقيقاتٍ قوية وشاملة خاصة بنا لضمان استمرارنا في تلبية أعلى معايير الجودة والسلامة."

وفي "Sanofi"، ما زلنا ملتزمين بالشفافية مع مرضانا ومستهلكينا وسنشارك تحديثاً عن التحقيقات عند توفرها، ولا توجد حالياً أي خطط لدينا لإيقاف توزيع أو تصنيع عقار "Zantac" أو منتجات الـ"رانيتيدين" الأخرى خارج كندا.