#FreeLatifa

الشيخة لطيفة ابنه حاكم دبي قبل اختطافها "أطلقوا النار علي"

كشفت شبكة "بي بي سي" البريطانية تفاصيل جديدة عن قصة هروب الشيخة لطيفة من والدها محمد بن راشد زوج الاميرة هيا بنت الحسين إلى الهند برفقة صديقتها تينا جواهينين.

وقالت الشيخة لطيفة، ابنة حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم زوج الاميرة هيا، نقلاً عن صديقتها المقربة تينا جواهينين التي فرت معها، إنها تفضل أن يطلق النار عليها بدلاً من العودة إلى ديارها، وذلك أثناء محاولتها الفاشلة للفرار من العائلة المالكة وخاصة من والدها محمد بن راشد، بحسب "شبكة بي بي سي" البريطانية.

ويذكر أن الشيخة لطيفة حاولت الفرار من دبي في مارس 2018م، مع صديقتها تينا جواهينين، وهي فنلندية تعيش في دبي، لكن ضباط إماراتيين مسلحين قبضوا عليهما وأعادوهما قسراً إلى دبي، ولم تتم مشاهده الشيخة لطيفة على الملأ منذ ذلك الحين.

وذكر موقع شبكة "بي بي سي" البريطاني أن جواهينين صديقة الشيخة لطيفة قامت بإطلاق حملة تدعى #FreeLatifa ، والتي تطالب بالكشف عن الحقيقة بشأن اختطافها وتضغط من أجل تحريرها وإصلاح حقوق المرأة في الإمارات العربية المتحدة.

وقالت جواهينين في حديثها إلى مراسلة BBC فيكتوريا ديربيشاير، إن الأميرة لطيفة كانت تفضل أن يطلق النار عليها على العودة إلى المنزل، وأثناء هروبهما، وصلت جواهينين والشيخة لطيفة إلى قارب مسجل في الولايات المتحدة وكانتا على بعد حوالي 40 ميلاً قبالة ساحل جوا في الهند عندما نصب الكوماندوز المسلحون كميناً لقاربهما وأمسكوا بهم.

وأضافت جواهينين: "كلماتها الأخيرة كانت -لا تعيدني إلى دبي، فقط أطلقوا النار علي هنا- ".

وأكدت جواهينين أن الشيخة لطيفة ابنه محمد بن راشد حاكم دبي كانت قد حاولت في السابق الفرار من دبي دون جدوى، وبالتالي قضت ثلاث سنوات ونصف في السجن حيث "تعرضت للتعذيب الشديد والبشع".

وكان ابن عم الشيخة لطيفة، ماركوس الصابري، قد تحدث سابقاً عن الحادث الذي وقع في يوليو مع شبكة CBS News في برنامج 60 دقيقة، حيث أخبر مراسلة BBC فيكتوريا ديربيشاير أنه غير متأكد من كيفية معاملة لطيفة في هذه اللحظة.

وقال ماركوس ابن عم الشيخة لطيفة: "نحن نحاول الوصول إليها، ولكن لا أحد يرد علينا".

وتابعت جواهينين قائلةً: "أنا أؤمن بأنها على قيد الحياة"، رغم أنها قالت إنه من الصعب للغاية الإجابة سواء كانت آمنةً أم لا في سجنها.

ونوهت جواهينين إلى أنها تعتقد أن الشيخة لطيفة في مكان سيء للغاية في الوقت الحالي، محبوسة في مكان ما في دبي .

وتحدثت جواهينين في السابق مع الصحفي بيل بوستوك، وشرحت ما حدث في ليلة القبض على لطيفة، قائلةً: "لقد عصبوا عيناي وقيدوا يدي، وأخبروني أنهم كانوا يأخذونني إلى مكان يتم فيه احتجاز عناصر القاعدة، وهو أمر مخيف بشكل واضح، ولقد هددوا بإطلاق النار على رؤوسنا أيضاً".

وأوضحت جواهينين إنها سجنت في الإمارات العربية المتحدة، لكن تم إطلاقها بعد انتشار مقطع فيديو تم تسجيله بواسطة لطيفة يهدف إلى الإفراج عنا إذا فشل هروبنا.

أقرأ ايضاً: الشيخ محمد بن راشد منذ الولادة حتى هروب الأميرات.. خفايا وأسرار

أقرأ ايضاً: تقرير يكشف حقيقة ماتعرضت له الاميرة هيا ..هروبها شكل ضربة موجعه للأمارات

يشار إلى أن الشيخة لطيفة قالت في شريط فيديو: إنها سجنت لمدة ثلاث سنوات، وتعرضت للضرب والتعذيب بناء على أوامر والدها محمد بن راشد آل مكتوم.

وعلقت صديقة الشيخة لطيفة جواهينين على مقطع الفيديو قائلةً: "فيديو لطيفة كان قاسياً، حتى أن الحكومة البريطانية تورطت كذلك".

وفي سياق أخر، قال بيان أصدرته عائلة لطيفة في ديسمبر، إنها "آمنة" في المنزل. وجاء في البيان: " الشيخة لطيفة، وعائلتها يتطلعون للاحتفال بعيد ميلادها اليوم، في خصوصيةٍ وسلام، وبناء مستقبل سعيد ومستقر لها".

كما قالت السفارة الإماراتية في لندن لمجلة "INSIDER" الشهر الماضي: "هذه مسألة عائلية خاصة وليست حكومة، ودولة الإمارات العربية المتحدة لن تشارك فيها أو تعلق عليها".