الكشف عن أول مكالمة بينهما: ترامب يتودد ويطلب ويعتذر من بوتين

كشفت صحيفة أمريكية، تفاصيل أول مكالمة بين الرئيس الأمريكي ونظيره الروسي فلاديمير بوتين والتي كانت بعد نحو أسبوع من توليه الرئاسة.

وقالت صحيفة "واشنطن بوست": "إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب طلب من بوتين، مساعدته في إقامة علاقات الصداقة مع زعيم كوريا الشمالية، كيم جونغ أون"، مضيفة: " ترامب وصف بوتين بالـ"زعيم العظيم" وقدم اعتذراه عن عدم التواصل معه بشكل أسرع".

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين أمريكيين: " أن ترامب تكلم مع بوتين بنبرة  "الخانع والمتودد". معطياً احد المصادر مثالاً: "كان ذلك مثل: يا سلام، لم يبلغني أشخاصي بأنك تود الحديث معي".

وذكرت الصحيفة: "أن ترامب من موضوع إلى آخر بطريقة عشوائية، فيما كان بوتين يلتزم بالنقاط المطروحة على أجندة الاتصال".

تشير الصحيفة إلى أن لهجة ترامب مع موسكو لا ترضي الإدارة الأمريكية، إذ عقب مستشار الأمن القومي الأمريكي، هربرت رايموند مكماستر، على ذلك بالقول: أنها مثيرة للقلق".

كذلك ذكر، أنه كان قد أطلق حملة داخل البيت الأبيض لجعل الرئيس يشدد موقفه إزاء روسيا وعدم إظهار واشنطن بالمظهر الذي حمله ترامب.