بالصور: العثور على جثة صحفي استقصائي مقتولاً في زامبيا

أعلنت السلطات في زامبيا عثورها على الصحفي الاستقصائي نكوندي همفري مقتولاً، بعد 10 أيام من اختفائه من منزله ومكان عمله في مدينة ندولا في زامبيا.

والمحت مصادر امنية في زامبيا أن الصحفي ندولا همفري نكوندي قتل بعد اختطافه على يد احدى الجماعات في زامبيا.

وقال نائب مفوض شرطة كوبربيلت وامونييما إن الشرطة عثرت على جثة الصحفي ندولا همفري نكوندي في 26 سبتمبر حيث وجدت جثته متحللة بالقرب من سد تشيلينجوا نا ليسا في ماسيتي، مضيفاً "إن ضباط الشرطة وجدوا الجثة مدفونة قرب مسيتي".

وذكر زملاء للصحفي همفري نكوندي في زامبيا أنهم رأوه آخر مرة في 22 سبتمبر وكان من المفترض أن يغادر إلى ألمانيا في 23 سبتمبر لحضور مؤتمر يعنى بالصحافة الاستقصائية.

يشار إلى ان الصحفي همفري نكوندي كتب العديد من التحقيقات الاستقصائية التي اثارت الرأي العام تجاه العديد من المسؤولين الفاسدين، ومن تحقيقاته الاستقصائية تحقيق شهير يكشف النقاب فيه عن المياه الملوثة بالكوليرا.