ترامب يعلن سحب القوات الأمريكية من سوريا ويعلق على التقارب بين دمشق والأكراد

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مساء اليوم، أنه سيتم سحب القوات الأمريكية من سوريا، مشيراً إلى أنه لا يعارض دفاع الجيش السوري عن الأكراد ضد العملية التركية، أو غيره سواء كانت روسيا أو الصين أو  حتى نابليون بونابرت" حد تعبيره.

وكتب ترامب عبر تويتر: "لقد هزمت خلافة "داعش" بنسبة 100٪ وبعد ذلك سحبت قواتنا من سوريا بشكل أساسي. دع سوريا والأسد يدافعان عن الأكراد ويقاتلان تركيا من أجل أرضهم. أخبرت جنرالاتي لماذا يجب أن نقاتل من أجل سوريا والأسد للدفاع عن أرض عدونا؟" مضيفاً: "كل من يريد مساعدة سوريا في الدفاع عن الأكراد فهذا يناسبني، سواء كانت روسيا أو الصين أو نابليون بونابرت. آمل أن يكون كل شيء على ما يرام معهم ، ونحن على بعد 7 آلاف ميل!"

وقال مستغرباً: "يريد بعض الناس من الولايات المتحدة أن تحمي الحدود السورية على بعد 7000 ميل ، برئاسة بشار الأسد ، عدونا. في الوقت نفسه ، فإن سوريا وأيا كان من اختاروا المساعدة ، تريد بطبيعة الحال حماية الأكراد".

جدير بالذكر، أن الجيش السوري، دخل عدة مناطق ومدن، كانت تحت سيطرة قوات سوريا الديمقراطية، وذلك بعد اتفاقاً بين الجانبين، جرى خلال الأيام الماضية.