كوريا الشمالية تأمل أن تتصرف واشنطن بحكمة

أعرب كبير مفاوضين نوويين سابق لكوريا الشمالية اليوم الخميس، عن أمله في أن يرى الولايات المتحدة الأمريكية تتصرف بحكمة حتى نهاية العام. مشيراً إلى أن الزعيم الكوري، كيم جونغ-أون  قال له إن علاقته مع الرئيس دونالد ترامب خاصة".

وقال كيم كيه-غوان، مستشار وزارة الخارجية:" نأمل أن تؤدي العلاقات "الخاصة" بين الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-أون والرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى التغلب على جميع العقبات بين البلدين وخلق قوة دافعة إلى الأمام".

وكشف  "عندما قابلت رئيس لجنة شؤون الدولة (كيم جونغ-أون) وأبلغته بالمشاكل المتعلقة في الشؤون الخارجية، بما في ذلك قضية العلاقات مع الولايات المتحدة قبل بضعة أيام، قال كيم جونغ-أون إن علاقته مع الرئيس ترامب خاصة". مشيراً إلى أنه: "آمل بإخلاص في أن يتم توفير قوة دافعة للتغلب على جميع العقبات بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة ودفع العلاقات الثنائية في الاتجاه الأفضل على أساس العلاقة الوثيقة".

وفي الوقت الذي انتقد فيه  غوان، المسؤولين الأمريكيين كونهم معادين لكوريا الشمالية ومنشغلين "بعقلية الحرب الباردة" على الرغم من الحكم السياسي والنية السياسية لترامب، أكد أن هناك إمكانية لتقارب البلدين بشكل كبير، وذلك مسؤولية التصرفات الأمريكية.

أعرب كبير مفاوضين نوويين سابق لكوريا الشمالية اليوم الخميس، عن أمله في أن يرى الولايات المتحدة الأمريكية تتصرف بحكمة حتى نهاية العام. مشيراً إلى أن الزعيم الكوري، كيم جونغ-أون  قال له إن علاقته مع الرئيس دونالد ترامب خاصة".

وقال كيم كيه-غوان، مستشار وزارة الخارجية:" نأمل أن تؤدي العلاقات "الخاصة" بين الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-أون والرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى التغلب على جميع العقبات بين البلدين وخلق قوة دافعة إلى الأمام".

وكشف  "عندما قابلت رئيس لجنة شؤون الدولة (كيم جونغ-أون) وأبلغته بالمشاكل المتعلقة في الشؤون الخارجية، بما في ذلك قضية العلاقات مع الولايات المتحدة قبل بضعة أيام، قال كيم جونغ-أون إن علاقته مع الرئيس ترامب خاصة". مشيراً إلى أنه: "آمل بإخلاص في أن يتم توفير قوة دافعة للتغلب على جميع العقبات بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة ودفع العلاقات الثنائية في الاتجاه الأفضل على أساس العلاقة الوثيقة".

وفي الوقت الذي انتقد فيه  غوان، المسؤولين الأمريكيين كونهم معادين لكوريا الشمالية ومنشغلين "بعقلية الحرب الباردة" على الرغم من الحكم السياسي والنية السياسية لترامب، أكد أن هناك إمكانية لتقارب البلدين بشكل كبير، وذلك مسؤولية التصرفات الأمريكية.