فيديو: والده فجر مفاجأة.. اللحظات الاولى لدخول محمود راجح قاتل الفتى محمود البنا المحكمة

لا تزال محاكمة محمود راجح المتهم بقتل الفتى محمود البنا (شهيد الشهامة) مثار تداول واهتمام من قبل المتابعين العرب، الذين طالبوا بضرورة انزال اقسى عقوبة بحق محمود راجح.

وتظاهر مصريون بالقرب من مقر المحكمة مطالبين بضرورة انزال اقسى العقوبة وهي الاعدام بحق القاتل محمود راجح، كما دعوا المحكمة للإسراع في اجراءات التقاضي ليكون عبرة لكل من تسول له نفسه الاقدام على جريمة القتل.

في السياق، فجَّر والد الضحية الفتى محمود البنا (شهيد الشهامة) الذي قتل على يد القاتل محمود راجح لدى دفاعه عن فتاة كان يحاول راجح التحرش بها، مفاجأة كبيرة تتعلق بقضية مقتل ابنه المغدور.

وكشف والد الضحية الفتى محمود البنا بالتزامن مع محاكمة قاتل ابنه محمود راجح النقاب عن اعتقال السلطات المصرية عشرات الأطفال الذين نظموا احتجاجات واعتصامات تطالب بدم الشهيد محمود البنا، مشيراً إلى ان الأطفال المحتجزين ليس لديهم أي ذنب ليتم اعتقالهم، مشدداً على ان المظاهرات التي خرجت امام المحكمة جاءت بطريقة عفوية ولم يكن مخطط لها كما تدعي السلطات الامنية.

واشار إلى أن السلطات الامنية عملت على مسح جميع الكتابات والعبارات التي كتبت على جدران بيته وبيوت جدرانه التي تتعلق بضرورة القصاص، والكتابات التي تتعلق بضرورة اعدام محمود راجح.

وكانت حادثة مقتل الفتى محمود راجح اثارت الرأي العام المصري والعربي، بعد ان اقدم محمود راجح بقتل الفتى الذي حاول تخليص فتاة تحرش بها القاتل.