مفاجأة.. تعرف على بعض الأطعمة التي تعكر مزاجك

هناك أطعمة تكون السبب في تعكر المزاج حيث إن الطعام الذي نتناوله يمكن أن يؤثر على مزاجنا بشكل جذري لا نتوقعه على الإطلاق، حيث يمكن لوجبتك المفضل أن تجعلك تشعر بأنك أسعد شخص على هذا الكوكب، ولكن عدم القدرة على تناول الطعام في الوقت المحدد بسبب الانشغال يمكن أن يعطيك شعوراً بالانزعاج والعصبية في بعض الأحيان، حيث تصبح سريع الانفعال بسبب الجوع، ومع ذلك، يمكن أن يغير الطعام مزاجك ليصبح أسوأ بكثير دون أن تدري، فكيف يعكر الطعام الذي نتناوله مزاجنا إذا؟

إن الأطعمة تؤثر على الناقلات العصبية في الدماغ، وتم ربط هذه الروابط التي تعتبر من المواد الكيميائية المهمة بالعواطف أو المشاعر، والتي بطبيعة حالها تترجم إلى أفعال سلوكية نقوم بها خلال يومنا.

فعلى سبيل المثال، يساعد هرمون السيروتونين، الذي يعتبر مغذياً رئيسياً ومؤثراً على الناقلات العصبية الشعورية، الناس على الاسترخاء، وهناك أيضاً هرمون الدوبامين التي يمكن أن يزيد من التركيز والانتباه.

لذلك، إن ما نأكله يلعب دوراً مهماً في كيفية عمل هذه المواد الكيميائية في المخ، حيث يمكن للأغذية إما أن تعطي اللبنات الأساسية للناقلات العصبية أو تعطل التوازن في الدماغ، مما يؤثر على الحالة المزاجية بشكل مباشر.

فمن المعروف أن الوجبات السريعة والسلع المخبوزة تؤثر سلباً على المخ، حيث أظهرت الدراسات أن مثل هذه المنتجات الغذائية عالية التصنيع والسعرات الحرارية يمكن أن تسهم في الاكتئاب والعصبية والقلق وغيرها من الأمراض العقلية، فهناك أيضاً العديد من الأطعمة التي يستهلكها الناس عادةً دون معرفة تأثيرها على المزاج.

الأطعمة التي تعكر المزاج :

1. الأطعمة المحلاة

كثير من الناس يحبون تناول الطعام الذي يحتوي على نسبة إضافية من السكر، أو الذي يحتوي على مواد التحلية الصناعية، حيث تبدو بشكل جميل جذاب وتعطي مذاقاً شهياً في نفس الوقت، مما يجعلها جذابة ومرغوبة.

ومع ذلك، فإن الاستهلاك العالي للأطعمة السكرية يؤدي إلى القلق والتهيج والاكتئاب، فتراكم وارتفاع نسبة السكر في الجسم يعطل أيضاً قدرته على مكافحة الإجهاد، وفقاً لموقع DrAxe.com.

كما أنه تم ربط المحليات الصناعية بالصداع واضطرابات المزاج والدوخة والصداع النصفي.

2. الكحول
إن العديد من الناس يتحمسون بطبيعة الحال للذهاب لبعض حفلات الراحة والاسترخاء الليلية بعد أسبوع ممل وشاق من العمل، حيث يمكنهم الاسترخاء وتناول بعض زجاجات البيرة أو أكواب النبيذ اللذيذ مما يجعل السهرة أكثر إثارة ومتعة.

ومع ذلك، يحفز الكحول الدماغ على العمل بجديةٍ أكبر لإنتاج الهرمونات التي تزيد من مشاعر التوتر والقلق، والذي قد يقلل أيضاً من مستويات هرمون السيروتونين، مما قد يعطيك مزاجاً سيئاً للغاية.

3. السمن
قد يحتوي السمن وغيرها من المنتجات التي تشبه الزبدة على دهونٍ ضارة تزيد من الالتهاب ومستويات عالية من أحماض أوميجا 6 الدهنية، فهي تعبث بمزاجك عن طريق منع أحماض أوميجا 3 الدهنية الطبيعية.

4. قهوة
قد يؤدي الإفراط في تناول القهوة خلال اليوم إلى تناول جرعة زائدة من الكافيين، مما قد يؤثر على الناقلات العصبية والهرمونات في الجسم. فالقهوة يمكن أن تغير المزاج وتسبب القلق والاكتئاب.