مصادر تكشف: تغيير الحكومة اللبنانية فكرة لم تعد مطروحة

 كشفت مصادر وزارية لبنانية لصحيفة "الجمهورية" اللبنانية: "أن تغيير ​الحكومة​ لا يصطدم فقط بالتحذير من مجهول ينتظر ​لبنان​ فيما لو استقالت الحكومة الحالية، بل يصطدم أيضاً بعدم القدرة السياسية على الاتفاق على نَوع الحكومة التي ستتشكّل. فإذا كان بقاء الحكومة يشكل مشكلة للشارع المطالب بتغييرها، فإنّ بدائلها المطروحة يؤدي كلّ منها إلى مشكلة، مثل الطرح القائل بحكومة تكنوقراط صافية بلا سياسيين".

وقالت المصادر: "مثل هذه الحكومة لا تستطيع أن تواكب واقعا معقدا معيشيا واقتصاديا، ومنقسما بشكل حاد سياسيا".

وأضافت: "من ضمن الأفكار والطروحات التي جرت مناقشتها في الأيام الأخيرة، إنما بصورة غير رسمية، فكرة تشكيل حكومة سياسية مطعّمة باختصاصيين، أو تشكيل حكومة تكنوقراط مطعّمة بسياسيين على مستوى وزراء دولة بلا حقائب"، وأكدت أنّ هذه الفكرة لم تجد من يتبنّاها.

وتابعت:أن "تغيير الحكومة كان مجرد فكرة تمّت مناقشتها سريعا ولم تعد مطروحة، وقد ساهم في إحباطها دخول بعض القوى السياسية على خط تغييرها، والمناداة بتبديلها بحكومة تكنوقراط أو اختصاصيين".

تستمر الاحتجاجات في لبنان، في وقتٍ تأخذ فيه الاجراءات الأمنية في الشارع منحىًّ أشد وأكثر خطورة.