أمير الكويت يطلق تصريح ناري ويحذر من استمرار أزمة الخليج

أكد أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح اليوم الثلاثاء، أن الخلافات بين الأشقاء في مجلس التعاون الخليجي أوهن قدرات وهدد انجازات جميع دول الخليج، قائلًا: "هذا يستوجب منا السمو فوق خلافاتنا وتعزيز وحدتنا وصلابة موقفنا على الفور".

وأضاف أمير الكويت خلال كلمته في الجلسة الافتتاحية لدور الانعقاد الرابع لمجلس الأمة الكويتي: "لا خيار أمامنا سوى ترسيخ وحدتنا ونبذ الخلافات وأسباب الفتن والفرقة"، مشيرًا إلى أن جميع شعوب دول الخليج تتابع بكل قلق وألم ما يجري في عدد من الدول الشقيقة من مظاهر التصعيد وعدم الاستقرار".

ولفت إلى أن "الأوضاع في المنطقة خطيرة جدًا وملتهبة وتعصف بنا ونستشعر أخطارها وتداعياتها وآثارها التي تهدد أمننا واستقرارنا ومستقبل أجيالنا".

ودعا امير الكويت إلى تخفيف حدة التوترات في المنطقة واحتواء الخلاف بين الأشقاء في مجلس التعاون، مؤكدًا ان بلاده تسعى لتعزيز العمل العربي المشترك لتجاوز الخلافات العربية".

محمد رمضان بطل مسلسل الاسطورة متهم بنشر العنف واغنيته الجديدة تستفز الفنانين

وبدأت الأزمة بين دول الخليج العربي في مارس 2014 حينما سحبت كلًا من السعودية والبحرين والإمارات العربية المتحدة سفرائها لدى قطر بسبب ما وصفوه بعدم التزام الدوحة بمقررات تم التوافق عليها سابقًا بمجلس التعاون الخليجي، يعُتقد أن أبرزها هو الموقف القطري من عزل الرئيس السابق محمد مرسي بعد احداث 30 يونيو الذي يراه الاعلام المحسوب على قطر بأنه انقلاب 3 يوليو في مصر.

إضافة إلى دعم دولة قطر لما اعتبروه الفوضى وعدم الاستقرار بالمنطقة وما تراه قطر ثورات "الربيع العربي" وعلاقات حكومة قطر مع جماعة الإخوان المسلمين المحظورة والمتطرفة من وجهة النظر الاماراتية - السعودية والتعاطي الإعلامي لقناة الجزيرة مع بعض الأحداث التي تراه الدول المحتجة بأنه تحريض وإعلام موجهة.

والخلاف حول طريقة مكافحة الإرهاب وعدم بذل دولة قطر ما يكفي لمكافحته او الاتهام بتمويله واعطاء جماعات العنف منابر فضائية للتعبير عن افكارها، وطبيعة العلاقات مع إيران.

في مايو 2017 بثت وكالة الأنباء القطرية تصريحات لأمير قطر انتقد فيها ما أسماه «المشاعر المعادية لإيران»، ولكن سارع المسؤولون القطريون إلى إنكار التصريحات، متهمين قراصنة باختراق وكالة الأنباء الرسمية لكن الانتقادات السعودية والإماراتية تصاعدت بشدّة بعد أن اتصل الشيخ تميم بالرئيس الإيراني حسن روحاني ما اعتبر تحدٍ للمملكة.

وبعد عدة أشهر عام 2017 قررت كل من: السعودية، البحرين، الإمارات العربية المتحدة، مصر، وتبعتها حكومة اليمن، وجزر المالديف، جزر القمر، قطع العلاقات الدبلوماسية مع دولة قطر.

وكان أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح بذل جهودًا جبارة وكبيرة لإنهاء الازمة وتخفيض حدة التوتر بين دول مجلس التعاون الخليجي بهدف استعادة قوة ومتانة دول الخليج في استمرار سياستها بتطوير البلاد والعباد.

 

قرداش خليفة البغدادي: مصدر أمريكي سنلقي جثة البغدادي في مكان لن يصل إليه أحد

 

شاهد: الحلقة 16 من مسلسل شبر ميه