أغلى لوحة في العالم

بالصور: مفاجأة كبيرة تتعلق بلوحة "المخلص" التي اشتراها محمد بن سلمان

كشفت صحيفة الديلي ميل البريطانية النقاب عن تقديم متحف اللوفر عرضاً سخياً لمالك أغلى لوحة في العالم لإقناعه بعرض لوحة سالفاتور موندي في معرض باريس، وسط تقارير اجنبية تفيد أن العرض مقدم لمشتري اللوحة الأمير السعودي بدر بن عبد الله، الذي عقد الصفقة باسم ولي عهد المملكة السعودية محمد بن سلمان.

وقال المتحف الثقافي الفرنسي يوم الخميس "إن متحف اللوفر قدم عرضاً سخياً لصاحب أغلى لوحة في العالم، في محاولةٍ منه بإقناعه بعرضها في معرض ليوناردو دافنشي في باريس هذا العام".

يشار إلى ان لوحة  سالفاتور موندي الشهيرة لم تشاهد منذ أن بيعت مقابل 450 مليون دولار في مزاد كريستي في عام 2017، وسط تكهناتٍ بأنه تم شراؤها من قبل الحاكم الفعلي للمملكة العربية السعودية، ولم يستبعد منظمو معرض اللوفر، الذي افتتح الأسبوع الماضي، ظهور اللوحة في اللحظة الأخيرة .

يشار إلى ان صحيفة وول ستريت جورنال كشفت النقاب لأول مرة أن اللوحة اشترت من قبل الأمير السعودي بدر بن عبد الله، الذي كان يتصرف باسم ولي عهد المملكة محمد بن سلمان، في حين أن الرياض لم تؤكد أو تنفي ذلك علنياً أو رسمياً.

ومن المقرر أن يكون الحصول على اللوحة في المعرض في متحف اللوفر فرصةً مربحةً للغاية لجميع الأطراف المعنية، حيث قال كريس ديركون، رئيس الهيئة الثقافية التي تديرها الحكومة الفرنسية في متحف رمن جراند باليس : " أنا حزين لغيابها، لكن الأبواب لا تزال مفتوحة لعرضها ".

مضيفاً: "لدي كل الأسباب للاعتقاد بأن مديري و منسقي متحف اللوفر قدّموا عرضاً قد لا يمكن رفضه لمالك أو مالكي لوحة سالفاتور موندي الرائعة، ولا تزال هناك طريقةٌ ما لمشاركة هذا العمل، ليس فقط مع المتخصصين ولكن أيضاً مع الجمهور ومحبي الفن".

وعندما تحدث في مؤتمر مبادرة الاستثمار في المستقبل (FII) في العاصمة السعودية الرياض، لم يوضح ديركون شروط العرض، كما أنه لم يكن هناك تعليق فوري من متحف اللوفر في باريس، أو من اللوفر في أبو ظبي.

ولوحة سالفاتور دانتي، التي تصور يسوع المسيح وهو ينبثق من الظلام، ويبارك العالم بيدٍ واحدة بينما يحمل كرة أرضية شفافة في يده الأخرى، لم تشاهد علناً منذ بيعها العام الماضي.

في وقتٍ سابق ، قالت وزارة الثقافة في دولة الإمارات العربية المتحدة إن بدر بن عبد الله هو مالك اللوحة، وأن اللوحة ستعرض في متحف اللوفر أبوظبي في سبتمبر 2018، ثم وفي مفاجأةٍ واسعة النطاق، قالت الإمارات العربية المتحدة إنها ستؤجل تعليقها إلى موعد غير مسمى.

وقال ديركون :  "الملكية الثقافية لا تتعلق بالمواد أو الأشياء أو المال أو التمويل وحده، فالملكية الثقافية الحقيقية يجب أن تُقدر و تستحق المشاركة".

ومن المقرر أن يستمر معرض اللوفر في المعرض الذي يقيمه العام الحالي حتى 24 فبراير .