حكومة نتنياهو تتحدث عن تبادل أسرى مع حركة حماس

قال منسق الأسرى والمفقودين في مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يرون بلوم: ان ملف تبادل الاسرى بين إسرائيل وحركة حماس في قطاع غزة يشهد تقدمًا ملموسا لاسيما في الاتصالات المتبادلة بين الطرفين عن طريق بعض القنوات.

وأوضح بلوم ردًا على اتهامات عائلة الجندي هدار جولدين بأن حكومة نتنياهو تهمل قضية الإسرائيليين المحتجزين في قطاع غزة أن العمل جاري عبر عدة قنوات لإجراء صفقة تبادل أسرى لكن الفجوات ما زالت كبيرة وبعيدة بين الطرفين خاصة في ظل تمسك حماس بشروطها".

حكومة بنيامين نتنياهو أعلنت منذ الإعلان عن فقدان اثار الجنديين أنهما قتلا أثناء المعركة، فيما الجنديين الاخرين قالت إنها فقدت اثارهما أحدهما من أصل إثيوبي والآخر من أصل عربي، دخلا غزة بصورة غير قانونية خلال عامي 2014 و2015.

وكانت كتائب القسام الذراع العسكري لحماس أعلنت خلال العدوان الإسرائيلي عام 2014 تمكنها من أسر جنديين إسرائيليين وهما هدار جولدن وشاؤول أرون، فيما كشفت الكتائب مطلع أبريل/نيسان 2016، عن وجود أربعة جنود إسرائيليين لديها، من دون أن تكشف بشكل رسمي إن كانوا أحياءً أو أمواتا.