مجلس الأمن القومي الإيراني: أمريكا ارتكبت أكبر خطأ استراتيجي وعليها أن تنتظر ردا قاسياً

أصدر المجلس الأعلى للأمن القومي الايراني، بيانا مهماً، قال فيه: "على المجرمين أن يترقبوا انتقاما قاسيا في الوقت والمكان المناسبين". مؤكداً: " أن الولايات المتحدة لن تنجو بسهولة من عواقب هذا الحساب الخاطئ". مؤكداً:" أنه جرى اتخاذ القرارات اللازمة.. والرد سيشمل المنطقة بأسرها".

وأضاف في بيانٍ صدر عن اجتماعه الطارئ، عقب اغتيال أمريكا، قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، الجنرال قاسم سليمان: " على أمركيا أن تدرك أنها ارتكبت أكبر خطأ استراتيجي في غرب أسيا".

وتابع: " نعلن أن النظام الأميركي هو المسؤول عن عواقب هذه المغامرة الإجرامية". مكملاً:" سيستمر خط الجهاد وستزدهر شجرة المقاومة وسيكون الانتصار للذين ساروا على الدرب، وعلى كل من عوّل على هذه الإجراءات الجبانة أن يعلم أن إرادة الجمهورية الإسلامية في مواصلة سياسة المقاومة باتت أقوى".