بعد محاولته الاعتداء جنسياً على بنتها الصغيرة .. إليك ماذا فعلت سيدة أمريكية

قبضت الشرطة الأمريكية على السيدة شانتيكا بيلي في مدينة بيت لحم بولاية بنسلفانيا بالولايات المتحدة الأمريكية اليوم، وذلك بعد قيامها بمهاجمة رجلٍ بماسورة حديدة بعدما اعتدى جنسياً على ابنتها البالغة من العمر 9 سنوات.

وقالت الأم البالغة من العمر 35 عاماً، إنها أمسكت بالرجل البالغ من العمر 39 عاماً، والذي لم يذكر اسمه حالياً، وهو يحاول لعق شفتي ابنتها وتقبيلها، والذي كان مقتحما منزلها وحاول الهرب من الباب الأمامي، ثم قامت بيلي بمهاجمته بماسورة حديدة وضربه على رأسه ووجهه حتى طرح أرضاً.

وقد عثر الضباط الذين تم استدعائهم من قبل الجيران مساء يوم الثلاثاء على الرجل مغمياً عليه على الأرض وغارقاً في الدماء. وقد تم احتجاز الأم للتحقيق وأخذ الرجل إلى المستشفى لتلقي العلاج برفقة الشرطة.

واتهمت بريلي بالاعتداء المشدد، والاعتداء البسيط، والتحرش، لكن تم إطلاق سراحها بعد دفع غرامة قدرها 25000 دولار.

لم تلجأ المرأة حتى اللحظة "اعداد هذا التقرير" لمستشارٍ قانوني. و لم يتم توجيه أي تهمٍ جنائية ضد الرجل الذي لم يُكشف عن اسمه، لكن بيلي تدعي أنه يجري التحقيق معه في مركز الشرطة .

النهضة نيوز