قوانين التأشيرة السياحية الجديدة في السعودية تعزز أعداد السياح

يساعد قرار المملكة العربية السعودية بالسماح لحاملي تأشيرات الولايات المتحدة أو المملكة المتحدة أو شنغن بالحصول على تأشيرة دخول السعودية بمجرد وصولهم إلى المملكة على تعزيز قطاع السياحة والاقتصاد في البلاد، وفقا لما ذكره المطلعون على الأعمال السياحية السعودية.

ومع ذلك، يجب على الزائرين الذين يرغبون في الوصول إلى المملكة استخدام تأشيراتهم التي يحصلون عليها في المملكة المتحدة أو الولايات المتحدة أو شنغن قبل دخول المملكة، ويجب أن تكون التأشيرات صالحةً حتى موعد مغادرتهم المملكة العربية السعودية.

وقال غازي العنزي ، منظّم رحلاتٍ محلي : " بعد الإعلان عن التأشيرات السياحية، شهدنا زيادةً بنسبة 200 % في عدد السياح الوافدين إلى المملكة، ومع هذه الخدمة الجديدة، من المرجح أن تزيد بنسبة 300 %".

ووفقا للهيئة السعودية للسياحة والتراث الوطني (SCTH) ، يُسمح للسائحين بالبقاء في المملكة لمدةٍ أقصاها 90 يوما خلال العام، ويمكنهم خلالها الدخول إلى المملكة عدة مرات. كما يحق للمواطنين من 49 دولة التقدم بطلب للحصول على تأشيرة إلكترونية عبر الإنترنت أو الحصول على التأشيرة عند وصولهم إلى المطار.

يتماشى تقديم التأشيرات السياحية مع رؤية 2030 الخاصة بولي العهد محمد بن سلمان ، كما و يعد هذا التطور السريع في قطاع السياحة في المملكة العربية السعودية الأول من نوعه في تاريخ المملكة. حيث يشهد القطاع تحولاً سريعاً و استراتيجياً ، كما وتعمل المملكة على تطوير البنية التحتية للسياحة والنقل لتكبير وتطوير هذا القطاع بشكلٍ أكبر في المستقبل. حيث ستشمل البنية التحتية العديد من مشاريع التطوير والوجهات السياحية الحديثة التي يمكن أن تجتذب الزوار المحليين والدوليين.

وحالياً يقام مهرجان الشتاء في تانتورا في وادي العلا، الذي يستقطب حشوداً محلية ودولية كبيرة من الآن. وقال محمد الخاني، الرئيس التنفيذي لشركةٍ مختصة بالسفر والسياحة لصحيفة آراب نيوز: " نتوقع زيادة الحجوزات بنسبة 20 % ، فقد تم بيع تذاكر العلا بالفعل و كان علينا رفض العديد من الطلبات أيضاً".

النهضة نيوز