إيران تحذر اليونان: إذا هاجمتنا أمريكا من قواعدكم.. سنرد على مصدر الاعتداء

إيران

حذرت إيران، اليونان من السماح باستخدام القواعد العسكرية الأمريكية الموجودة على أراضيها في أي عدوانٍ محتمل ضد إيران، وقالت إنها ستعتبر ذلك: "عملاً عدائياً وسترد عليه إيران بطريقةٍ واضحةٍ وحاسمة".

وعلقت السفارة الإيرانية، على مقالٍ نُشر في جريدة كاثيمريني اليونانية بتاريخ 6 يناير، والذي جاء فيه أن اليونان سيكون لها بعض التدخل في حالة وجود عمليةٍ أمريكية ضد إيران، ولكن ليس عبر السفن البحرية الحربية، بسبب التوازن الهش للغاية في شرق البحر المتوسط .

وقال المقال نفسه: "إن القوات المسلحة الأمريكية ستعزز وجودها في قاعدتها العسكرية في سودا بجزيرة كريت".

وقالت السفارة الإيرانية في أثينا في خطابٍ أرسل إلى جريدة كاثيمريني، والذي نُشر بتاريخ 10 يناير في عمود رسائل القراء: " لقد أوضحت جمهورية إيران الإسلامية بشكلٍ واضح أنه في حالة شن حربٍ بقيادة الولايات المتحدة على إيران، فإن الهجوم من القواعد العسكرية من قبل أي دولةٍ تستضيف الأمريكيين سوف يعتبر عملاً عدائياً، وأن إيران تحتفظ بحقها في الرد على ذلك".

وأضافت السفارة: " بالنظر إلى العلاقات الودية والتقليدية والتاريخية بين البلدين، إيران واليونان، و ياب أي خلافاتٍ أو توترٍ بينهما في القرون الأخيرة، نعتقد أن هذا البيان لا يمكن أن يكون الموقف الرسمي للحكومة اليونانية وسيبقى لدينا علاقاتٌ ودية وستستمر العلاقات التاريخية في المستقبل ".

وفي تعقيدٍ إضافي في العلاقات اليونانية-الإيرانية، اعترف وزير الخارجية اليوناني نيكوس ديندياس في مقابلةٍ تلفزيونية يوم السبت، أن إيران قدمت قراراً للحكومة اليونانية بشأن التعليقات التي أدلى بها رئيس الوزراء كيرياكوس ميتسوتاكيس بشأن اغتيال الولايات المتحدة لجنرال إيراني، خلال زيارته للولايات المتحدة الأسبوع الماضي.

وقال في تصريحٍ للتليفزيون المحلي: " نحن حلفاءٌ مع الولايات المتحدة ، لذلك فنحن نقف إلى جانب حلفائنا في الأوقات الصعبة والعصيبة. وأنا أفهم أن هذا القرار بالذات اتخذ بسبب مراعاة المصلحة الوطنية للولايات المتحدة و نحننؤيد هذا القرار" حد زعمه.

النهضة نيوز