مستويات عليا في جيش الاحتلال تحرض لشن عملية مكثفة ضد الوجود الإيراني في سوريا

طائرات جيش الاحتلال

أفاد الإعلام العبري، بأن هناك خطط عسكرية إسرائيلية وتحريض من مستويات عليا في جيش الاحتلال، لشن ضربة عسكرية "قاتلة" لإيران في سوريا، وإخراجها من سوريا.

ونقلت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، عن مصادر مقربة من وزير جيش الاحتلال، نفتالي بينيت، أنه: "يدعم القضاء التام على الحرس الثوري وعناصره في الأراضي السورية".

وذكرت الصحيفة، نقلاً عن مصادر أمنية لها، أنه من الممكن تحقيق هذا الهدف عبر عملية عسكرية مكثفة في سوريا.

وأشارت الصحيفة إلى أن رئيس الأركان أفيف كوخافي والعديد من المسؤولين الكبار، يدعمون الفكرة ويرون "أن الفرصة مواتية في ظل الوضع الحالي، لمهاجمة إيران".

ورأى محرر الشؤون العسكرية بالصحيفة، رون بن يشاي، أن هذه العملية، "ستجبر إيران على ترك خطة قائد "فيلق القدس" الإيراني، قاسم سليماني لإقامة جبهة في سوريا ضد إسرائيل" حد زعمها.

لذلك، يقدر بن يشاي، أن وزير الجيش بينيت، يقول إنه من أجل التركيز على هذه المهمة، يحتاج الجيش إلى تهدئة الوضع في الجنوب مع حركة "حماس" وفصائل المقاومة في غزة.

النهضة نيوز